أكثر من 40 ألف مطعم وفندق يتعرضون للغلق بإسبانيا بسبب كورونا

أفريقيا بلوس

قالت هيئة “هوستيليريا” المسؤولة عن جمع أرباب العمل في القطاع السياحي .. أن تداعيات فيروس كورونا تسببت في الغلق النهائي لـ40 ألف مؤسسة فندقية ومطاعم في إسبانيا.
وفي بيان لها, كشفت ذات المنظمة أن هذا الرقم عبارة عن ما نسبته 13% من إجمالي عدد المقاهي والفنادق والمطاعم في إسبانيا,
موضحة أن هذا القطاع الاقتصادي ذو أهمية كبيرة في بلد تعتبر فيه السياحة نسبة 12% من ناتجها المحلي الأجمالي.
وقال رئيس ذات المنظمة “خوسيه لويس إيزويل” إن تقديرات المنظمة تشير إلى أنه سيتم إغلاق 65 ألف منشأة فندقية
ومطعم حتى نهاية 2020 الجاري, وهو ما يعتبر أكثر من 20% من إجمالي هذه المنشآت والمؤسسات الموجودة في البلاد.
واستكمل رئيس المنظمة تصريحه قائلاً: “سيتم تأكيد أسوأ التوقعات”.
وأوضح “إيزويل” أن هناك عدد بسيط جداً من السياح في المناطق والوجهات السياحية المعروفة مثل “أرخبيل البليار” حيث
تمت إعادة فتح أقل من نصف المنشآت السياحية والفندقية والمطاعم منذ 13 يوليو الماضي.
ووفق المنظمة نفسها .. فإنه من المتوقع أن يقل رقم معاملات هذا القطاع بنسبة تصل إلى 50% في 2020 الحالي .. هذا مع
فقدان ما بين 900 ألف إلى 1.1 مليون وظيفة مباشرة وغير مباشرة.
ودعت المنظمة لضرورة الاستفادة من التمويلات التي يتضمنها مخطط الانعاش الإقتصادي الأوروبي لدعم قطاع الفنادق
والمطاعم والذي يمثل نسبة 6% من الناتج المحلي الإجمالي لإسبانيا وحوالي 9% من مناصب العمل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.