العبث في بلاد الكابرانات.. انطلاق محاكمة أطفال بتهمة شراء زيت المائدة (صورة)

0

 أفريقيا بلوس / متابعة

 

بعدما ضجت مواقع التواصل الاجتماعي وكذا المنابر الإعلامية بسبب منع السلطات الجزائرية للقاصرين من اقتناء مادة زيت المائدة وجعل العملية حصرا على البالغين، هاهي تعود اليوم الاثنين، ببدء محاكمة عدد من الأطفال القاصرين بتهمة شراء قنينات زيت المائدة بطلب من أمهاتهم.

وبحسب ما تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، فإن الأمر يتعلق مبدئيا بسبع أطفال سيمثلون أمام المحاكم الجزائرية ذنبهم الوحيد أنهم اقتنوا قنينات الزيت بطلب من أمهاتهم من بقالات الحي، لاسيما في ولاية تيزي وزو ووهران وكذا البليدة.

وعن أسباب استهداف أطفال الجزائريين بهذا القرار الجائر، فقد كشف عدد من النشطاء أن الأطفال هم أبناء جزائريين معارضين للنظام العسكري، ويشاركون بانتظام في الحراك الشعبي للمطالبة بمغادرة رموز الفساد وإقامة دولة مدنية.

وجدير بالذكر، سبق لوزير التجارة الجزائري كمال رزيق، أن صرح لقناة “النهار” الجزائرية، أنه تم اتخاذ هذا القرار، نتيجة استخدام الأطفال للمضاربة في المادة ورفع أسعارها، مبرزا أن “الاستهلاك غير العقلاني لزيت المائدة أدى إلى ندرتها في بعض الولايات”.

وكانت تقارير إعلامية قد أكدت أن الجزائر مازالت تعيش على وقع موجة غلاء حادة وغير مسبوقة في أسعار السلع والمنتجات، وسط تحذيرات من انهيار القدرة الشرائية للمواطنين، لتنضاف عليها عدد من الإجراءات المجحفة التي ما فتئ يتخذها نظام الكابرانات في حق الجزائريين ليعلن بذلك إفلاسه سياسيا وأخلاقيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.