أنباء عن نقل عبد المجيد تبون إلى ألمانيا بسبب وعكة صحية مفاجئة.. صحفيون جزائريون يكشفون معطيات مثيرة !!

أفريقيا بلوس : هيئة التحرير

أفادت مصادر إعلامية متطابقة أنه تم نقل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون على وجه السرعة إلى برلين، إثر تعرضه لوعكة صحية مفاجئة يوم أمس الإثنين 12 من شتنبر الجاري، في الوقت الذي تعيش فيه الجزائر على إيقاع تخبطات سياسية غير مسبوقة، ناهيك عن تفاقم الأزمات الاجتماعية التي يعاني منها الشعب الجزائري.
وفي هذا الصدد، قال الناشط الإعلامي والمعارض الجزائري وليد كبير، عبر فيديو نشره بقناته باليوتيوب أن طائرة تابعة للرئاسة الجزائرية من نوع “غولف ستريم” حلقت يوم أمس في آخر المساء من مطار بوفاريك العسكري نحو مطار برلين، لتعود أدراجها في نفس الليلة، مشيرا إلى احتمالية نقلها للرئيس تبون إثر وعكة صحية أو أنه ذهب من أجل إجراء فحوصات طبية.

وتجدر الإشارة إلى أن عبد المجيد تبون سبق ونُقل على وجه السرعة إلى ألمانيا من أجل تلقي العلاج بعد تدهور حالته الصحية وأيضا من أجل إجراء عملية جراحية على مستوى القدم.
وفي ذات السياق، قال الإعلامي المعارض الجزائري هشام عبود بدوره، في بث مباشر على قناته في “يوتيوب” أن مصادر مطلعة أكدت بأن طائرة تابعة لرئاسة الجمهورية الجزائرية، أقلعت يوم أمس الإثنين مساء، من مطار بوفاريك العسكري باتجاه العاصمة الألمانية برلين، مرجحة بأنها نقلت الرئيس عبد المجيد تبون على وجه السرعة وفي رحلة سرية لتلقي العلاج على إثر وعكة صحية أصيب بها تبون بعد تفاقم أعراض المرض التي بدت عليه في الآونة الأخيرة.

وأكد عبود بأنه في ظل حرص النظام الجزائري على التكتم عن الخبر، فإن ما أوردته المصادر المذكورة يظل صحيحا، خصوصا وأن ألمانيا تبقى الوجهة المفضلة لتبون للتداوي، مرجحا أن يكون السبب هو تلقي العلاج بسبب وعكة صحية وليس من أجل إجراء فحص عادي، نظرا للحالة الصحية المتدهوة التي ظهر عليها في العديد من المناسبات الرسمية في الآونة الأخيرة، حيث بدى غير قادر على تحمل الحركة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*